اقتصاد مصر

1.2 مليار دولار صادرات الصناعات الهندسية في الربع الأول من 2024

القطاع يحقق 28 % نموًا في الصادرات والكابلات ومكونات السيارات والأجهزة المنزلية الأكثر ارتفاعًا

حقق قطاع الصناعات الهندسية المصري طفرة في صادراته خلال الربع الأول من 2024 لتسجل 1.254 مليار دولار، مقابل 980.4 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي، وبنسبة نموا تجاوزت 28 %، ليكون النمو الأعلى في تاريخ القطاع.

وقال المهندس شريف الصياد رئيس المجلس التصديري للصناعات الهندسية، ان ارتفاع صادرات القطاع في شهر مارس غير مسبوق بنسبة زيادة بلغت 28.2%، إذ حققت الصادرات 459 مليون دولار فى مارس 2024 مقارنة ب 357.9 مليون دولار فى مارس 2023.

وأضاف من بين أهم القطاعات التي زادت صادراتها خلال الربع الأول من 2024 صادرات الكابلات والتي حققت نمو 48.5% و مكونات السيارات حققت زيادة بنسبة 47.8% أما صادرات الأجهزة المنزلية حققت 15.3% وصادرت الصناعات الكهربائية و الالكترونية سجلت زيادة بنسبة 11% ووسائل النقل حققت قفزة بنسبة 143%.

وشدد علي أن الأرقام القياسية للصادرات المصرية الهندسية التي تم تحقيقها في الربع الأول من 2024 تحمل دلالات وإشارات مهمة لعل أبرزها أنها تؤكد على القدرات الهائلة للصناعات الهندسية في مصر كما تشير إلي ضرورة العمل بشكل مستدام على الوصول إلي أسواق جديدة بجانب الأسواق الثابتة التي تعتمد عليها الشركات المصدرة.

وأكد علي ان ارتفاع صادرات القطاع خلال الربع الأول لأعلى مستوى في التاريخ يأتي استكمالاً للنتائج الإيجابية المحققة خلال عام 2023 بعد أن تخطت الصادرات مستوى 4 مليار دولار لأول مرة في التاريخ أيضا وهو ما يؤكد على النجاح الكبير لخطط زيادة الصادرات.

ويسعي المجلس التصديري للصناعات الهندسية لزيادة الصادرات في 2024 بنسبة تتراوح بين 10 إلى 15 % اعتماداً على الإمكانيات الهائلة للصناعات الهندسية المصرية، وكذلك وفق رؤية تعتمد على عدة محاور منها الاشتراك في المعارض الدولية مع مراعاة الضوابط الجديدة للمعارض وكذلك تنظيم البعثات التجارية والأسابيع التجارية الخارجية، وبهذه الوتيرة الحالية في زيادة الصادرات فإنه يمكن الوصول إلي أكثر من هذه المستهدفات بنهاية 2024.

وأكد “الصياد” ضرورة خفض التكاليف وزيادة تعميق التصنيع المحلي بما ينعكس إيجابيا على القطاع وجذب الاستثمارات الأجنبية للقطاعات الاستراتيجية التي تدخل في قطاع الصناعات الهندسية لتوفير احتياجات الصناعة، و أن هذه الخطوات تتطلب العمل على أكثر من محور منها توفير حزم تشجيعية لجذب الاستثمارات في المكونات التي تحتاج تكنولوجيا دقيقة وتتطلب تكلفة عالية عند الاستيراد بجانب توفير معامل الاعتماد.

كما شدد “الصياد” على أهمية العمل على خطة لخفض تكلفة الإنتاج وهو الأمر الذي يؤثر بشكل جيد وإيجابي على القطاع حيث يمنح فرصة أكبر للتواجد بالمنتجات والصناعات المصرية في أسواق جديدة في ظل جودة مميزة للصادرات المصرية ويزيد من تنافسية تلك الصناعات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى